ISLAMONA

الإسلام منهج حياة يصلح كل زمان ومكان
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو بكر

avatar

عدد الرسائل : 89
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

مُساهمةموضوع: ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟   الأحد فبراير 24, 2008 7:36 pm

نقلا من " القول المفيد " للشيخ ابن عثيمين :



قول
الله تعالى:
)وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون( [الذريات: 56] الآية.

§
الآية الأولى قوله تعالى: )وما خلق الجن والإنس إلا ليعبدون) .


قوله: )إلا ليعبدون( استثناء مفرغ من أعم الأحوال؛ أي: ما خلق الجن والإنس لأي شيء إلا
للعبادة.



واللام في قوله: )إلا ليعبدون( للتعليل، وهذا التعليل لبيان الحكمة من الخلق، وليس التعليل
الملازم للمعلول؛ إذ لو كان كذلك للزم أن يكون الخلق كلهم عباداً يتعبدون له، وليس
الأمر كذلك، فهذه العلة غائية، وليست موجبة.



فالعلة الغائية لبيان الغاية
والمقصود من هذا الفعل، لكنها قد تقع
، وقد لا تقع، مثل: بريت
القلم لأكتب به؛
فقد تكتب، وقد لا تكتب.



والعلة الموجبة معناها: أن
المعلول مبني عليها؛ فلابد أن تقع، وتكون سابقة للمعلول، ولازمة له، مثل: انكسر
الزجاج لشدة الحرة.



قوله: )خلقت(، أي أوجدت، وهذا الإيجاد مسبوق بتقدير، وأصل الخلق التقدير.


قال الشاعر.


ولأنت تفــري مـا خلقـت وبعض الناس يخلق ثم لا يفري


قوله: ( الجن ) : هم عالمُ غيبيُ مخفيُ عنا، ولهذا جاءت المادة من الجيم والنون،
وهما يدلان على الخفاء والاستتار، ومنه: الجَنة، والجِنة، والجُنة.



قوله: ( الإنس ) سموا بذلك، لأنهم لا يعيشون بدون إيناس، فهم يأنس بعضهم ببعض،
ويتحرك بعضهم إلى بعض.



قوله: ( إلا ليعبدون ) فُسِّر: إلا ليوحدون، وهذا حق، وفُسِّر: بمعنى يتذللون لي بالطاعة
فِعلاً للمأمور، وتركاً للمحظور، ومن طاعته أن يوحد سبحانه وتعالى؛ فهذه هي الحكمة
من خلق الجن والإنس.



ولهذا أعطى الله البشر عقولاً، وأرسل إليهم رسلاً، وأنزل عليهم كتباً، ولو كان الغرض من خلقهم كالغرض من
خلق البهائم؛ لضاعت الحكمة من إرسال الرسل، وإنزال الكتب؛ لأنه في النهاية يكون كشجرة نبتت، ونمت،
وتحطمت، ولهذا قال تعالى:
)إن الذي فرض عليك القرآن لرادك إلى معاد( [القصص: 85]؛ فلابد أن يردك
إلى معادٍ تجازى على عملك إن خيراً فخير، وإن شراً فشر.



وليست الحكمة من خلقهم نفع الله، ولهذا قال تعالى: )ما أريد منهم من رزق وما أريد أن يطعمون( [الذريات: 57].

وأما قوله تعالى: )من ذا الذي يقرض الله قرضاً حسناً فيضاعفه له( [البقرة: 245].


فهذا ليس إقراضاً لله سبحانه، بل هو غنيُّ عنه، لكنه سبحانه شبه معاملة عبده له بالقرض؛ لأنه لا بد من وفائه،
فكأنه التزامُ من الله سبحانه أن يوفى العامل أجر عمله كما يوفي المقترض من أقرضه.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.islamway.com
ليالى 2

avatar

عدد الرسائل : 184
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 30/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟   الإثنين فبراير 25, 2008 12:59 pm

شكرا لك اخى الكريم على معلوماتك القيمه وجزاك الله كل خير
ونحن منتظرين معلوماتك المهمه ومنتظرين لك الرقى دوما فى موضوعاتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هيام الروح(سلمى)

avatar

عدد الرسائل : 190
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 06/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟   الإثنين فبراير 25, 2008 6:00 pm

جزاك الله خيرا معلومات قيمة جدا جدا واسأل الله لك التوفيق واتمنى الاستمرار على هذا الدرب

((دمت بخير))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو بكر

avatar

عدد الرسائل : 89
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟   الثلاثاء فبراير 26, 2008 10:50 am

حياكم الله جميعا على هذه الكلمات أكثر من الرقيقــة الرقراقــة

التى تفيض بمشــاعر الحب و الانتمـاء إلى إســلامنــا و إلى عقيدتنــا

و جزاكم الله خيرا ...


أخــوكم : أبو بكــر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.islamway.com
rere



عدد الرسائل : 94
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 04/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟   الخميس فبراير 28, 2008 4:01 am

جميل جدا وفقك الله وجزيت عنا كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو بكر

avatar

عدد الرسائل : 89
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟   الجمعة مارس 21, 2008 5:59 am

بارك الله فيك وبارك هذا الجهد وأحسنه

اللهم تقبل منا ومنك صالح الأعمال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.islamway.com
ahmed



عدد الرسائل : 422
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 10/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟   السبت مارس 22, 2008 9:48 pm

جزاك الله خير الجزاء ولا حرمك الله من كامل الأجر إن شاء الله ، موضوع أكثر من رائع

شكرا لك على طرحك لهذا الموضوع القيم

بارك الله فيك وننتظر منك المزيد والمزيد

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما الحقيقة والغاية من خلق الإنسان؟ وما علامة الإيمان في ذلك؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ISLAMONA :: عقيدتنـــا ( عقيدة أهل السنة والجماعة ) :: منتدى أصول الإيمان-
انتقل الى: